المملكة المتحدة  | English

بيان الشفافية السنوي بشأن العبودية العصرية والاتجار بالبشر لعام 2019

تمت الموافقة على بيان الشفافية بشأن العبودية العصرية من قبل مجلس إدارة بنك قطر الوطني (ش.م.ع.ق) ("البنك") بالتوافق مع القسم 54 من قانون مكافحة العبودية العصرية البريطاني لعام 2015 ("القانون").

نبذة عن البنك

تعتبر مجموعة QNB مؤسسة مالية قطرية توجد مقرها في دولة قطر وتعمل دوليا من خلال الفروع والشركات التابعة والمكاتب الممثلة لها حول العالم، بما يشمل فرع في لندن بالمملكة المتحدة.

والتزاما بهذا القانون يقدم QNB البيان التالي حول جهوده في منع أي تواجد للعبودية أو الاتجار بالبشر في سلسلة التوريد الخاصة به، وله معرفة كاملة بكافة مسؤوليته فيما يخص احترام حقوق الإنسان والالتزام بقوانينها.

 

سياسة QNB بشأن العبودية العصرية والاتجار بالبشر

فيما يخص أعمال البنك فإننا نقوم بتعيين الموظفين الجدد بعد ضمان قدرتهم القانونية على العمل داخل البلد الذي يتم توظيفهم فيه ونلتزم دوما بالقوانين والأنظمة والأحكام المحلية، بما فيها تشريعات الحد الأدنى للأجور في المملكة المتحدة في لندن.

كما أنه تتواجد في البنك إجراءات متاحة لتقديم الشكاوى وكشف الفساد يمكن من خلالها لأي موظف تقديم أية تظلمات، ومن ضمنها تلك المعنية بالعبودية العصرية والاتجار بالبشر.

 

عملية الفحص النافي للجهالة

يتعامل البنك مع مزودي الخدمات والعملاء والمؤسسات الذين تتطابق مبادئهم الأخلاقية مع مبادئنا، ونتوقع من شركائنا وفق مبادئهم أن يتحلوا بممارسات عمل عادلة وأخلاقية.

التدريب

يوفر البنك التدريب على كشف الفساد لكافة موظفيه بشكل دوري، بالإضافة للتدريب على مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

 

تم توقيع هذا البيان من قبل الرئيس التنفيذي لمجموعة QNB ورئيس الانضباط والمتابعة للمجموعة يوم 28 ابريل 2019.