فرنسا  | English

إطلاق تطبيق متطور للدفع عبر الهاتف النقال في مؤتمر ومعرض قطر للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات لعام 2012

الدوحة، قطر 7 مارس 2012 – أعلنت مجموعة QNB وكل من كيوتل و "أوربثور تكنولوجيز" وماستركارد العالمية، http://newsroom.mastercard.comاليوم عن إطلاق برنامج الدفع عبر الهاتف النقال بتقنية الاتصال قريب المدى "إن إف سي" في قطر .

 ويعتبر هذا البرنامج الأول من نوعه في قطر  والذي يتضمن بطاقات "ماستركارد باي باس وذلك عبر هاتف نقال مدعوم بتقنية الاتصال قريب المدى، كما يعتبرأول برنامج يوفر أيضاً للمستهلكين ملصق “باي باس” غير التلامسي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وسيتمكن عملاء  QNBفي قطر من استخدام هذه التقنية التي تجعل هواتفهم النقالة بمثابة بطاقة ائتمان خاصة بهم، حيث ستتيح لهم إجراء عمليات دفع يومياً من خلال نقرة واحدة فقط من هاتفهم المدعوم بتقنية الاتصال قريب المدى "إن إف سي"  (على سبيل المثال هاتفا بلاك بيري 9900 و9790)، دون الحاجة إلى البحث عن النقود أو تمرير البطاقة أو إعطائها للبائع.

وستتم إتاحة الفرصة لعملاء  QNBوكيوتل في قطر، الذين يستخدمون بطاقة SIM الجديدة من كيوتل التي تعمل بتقنية الاتصال قريب المدى، للاختيار بين الاستفادة من هاتفهم النقال المدعوم بتقنية الاتصال قريب المدى و تقنية "باي باس" والتسجيل للحصول على بطاقة SIM من كيوتل التي تتضمن خدمة QNB  باي باس أو ترقية هواتفهم   إلى  واحد من أحدث هواتف بلاك بيري للاستفادة من خدمة الدفع المدمجة على شريحة SIM الجديدة.

وسيستفيد عملاء  QNBمن ميزة إضافية  حيث سيحصلون على "ملصق" مزود بتقنية "باي باس" يتم تثبيته على هواتفهم النقالة الحالية من أجل التمكن من إجراء عمليات الدفع في حال لا يملكون أحدث الهواتف النقالة القادرة على دعم تقنية الاتصال قريب المدى

وقد عملت شركة Oberthur، الشريك لQNB في تخصيص الرقائق، بشكل وثيق مع جميع الأطراف لتطوير تطبيقات الدفع على بطاقة SIM من كيوتل التي تعمل بتقنية الاتصال قريب المدى وعلى "ملصق" باي باس من ماستركارد.

ويمكن لعملاء QNB الراغبين في استخدام هذه الخدمة المبتكرة، زيارة فروع البنك في مركز "سيتي سنتر" أو مركز فيلاجيو أو اللاندمارك حيث يمكنهم الحصول على بطاقة SIM الجديدة أو الملصق على الفور ومجاناً في أي من هذه الفروع، وذلك في أسرع وقت.

وبإمكان العملاء الذين يختارون بطاقة SIM أيضا استبدال بطاقة SIM القديمة ببطاقة SIM الجديدة التي تعمل بتقنية الاتصال قريب المدى، وهي مجانية أيضاً، من أقرب فرع من فروع كيوتل، دون الحاجة إلى تغير أرقام هواتفهم .

هذا وسيتم ربط حساب بطاقات العملاء الائتمانية الصادرة من QNB وماسترد كارد بهواتفهم النقالة العاملة بتقنية الاتصال قريب المدى غير التلامسية بهدف الدفع عن طريق الهاتف علما بأن التواقيع وأرقام التعريف الشخصية ليست ضرورية لإجراء المشتريات بقيمة 100 ريال قطري أو أقل. ، ومن أجل تزويد المستهلكين بمستوى معزز من الحماية، سيطلب منهم إدخال الرقم السري على أجهزة باي باس للمحلات التجارية عند شراء سلع تزيد قيمتها عن 100 ريال قطري.

وبهذه المناسبة  أكد السيد علي راشد المهندي، المدير العام التنفيذي لقطاع العمليات في QNB في تصريح له خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمركز قطر الوطني للمعارض  أن المستهلكين والتجار في قطر يستحقون الحصول على خيارات آمنة ومريحة ومرنة لإجراء عمليات دفع أينما كانوا.

وأوضح أن برنامج الدفع عبر الهاتف النقال بتقنية الاتصال قريب المدى هو جزء من التزامنا بتعزيز تجربة العملاء ودعم رؤية قطر الرامية لبناء اقتصاد قائم على المعرفة. ويسرنا أن نقود تطوير   قطاع الدفع في قطر بالتعاون مع كيوتل وماستركارد".

ومن جهته، قال وليد السيد، الرئيس التنفيذي للعمليات  في شركة كيوتل قطر: "تعد قطر  من الأسواق التي تسجل أعلى نسب استخدام للهاتف النقال في العالم، وهي بذلك تزخر بفرص الابتكار في مجال الهواتف النقالة ونحن نرى أن هناك طلبا قويا من العملاء على الخدمات التي تتيح خيارات أكثر ملاءمة. ونركز على تقديم تجربة  أكثر ملاءمة للأفراد في قطر وهو الأمر الذي سيحققه الدفع بتقنية الاتصال قريب المدى.كما   سيمكن الناس  من اختيار الأسلوب والمكان والزمان لإجراء عمليات الدفع، مما يوفر لهم راحة أكبر خلال قيامهم بنشاطاتهم اليومية. ونحن سعداء بالتعاون مع المؤسسات الرائدة مثل QNB وماستركارد لرسم معالم مستقبل الدفع عبر الهاتف النقال في قطر".

وقال ثييري سيمينجر ، العضو المنتدب  لشركة "أوبثور تكنولوجيز" الشرق الأوسط وإفريقيا : "إن تقنية الاتصال القريب التي نمتلكها تساعد على تلبية الطلب على الدمج بين قطاعي الهواتف النقالة والدفع، بما يسمح لشركائنا بتقديم تجربة متكاملة للمستهلكين بطريقة بسيطة وآمنة". 

وفي سياق متصل، قال مايكل ميباخ، الرئيس، ماستركارد العالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا: "نحن نعتقد أن حلول الدفع بواسطة الهاتف النقال  ستعيد صياغة نمط حياة مستخدمي الهاتف النقال في قطر". وأضاف مايباخ: "نحن  نسير بسرعة نحو عالم لا يعتمد على البطاقات البلاستيكية فحسب، حيث سيتمكن المستهلكون من التسوق وشراء السلع بالطريقة التي تناسب احتياجاتهم وأساليب حياتهم بنقرة أو لمسة بسيطة في المتجر أو عبر الإنترنت أو على الهاتف النقال. كما أن الحلول التي يقدمها برنامج QNB وماستركارد وكيوتل وأوربثور تكنولوجيز للدفع عبر الهاتف النقال باستخدام تقنية الاتصال قريب المدى، تسمح لنا تقديم تجربة استهلاكية وتجارية جديدة، مع تعزيز قيمة الدفع الإلكتروني. وباعتبارنا شركة تكنولوجية رائدة في مجال الابتكار، يسرنا أن نلعب دوراً رئيسياً في تطوير المشهد الحالي لقطاع الدفع في قطر بالتعاون مع QNB وكيوتل".

وهذا وسيتم توفير اجهزه  نقاط بيع  ببطاقات ماستركارد "باي باس" غير التلامسية في جميع أنحاء قطر ، كما سيقوم QNB أيضاً بالعمل عن كثب مع مدراء المشروع لتوفير مراكز لنقاط بيع غير تلامسية في المدن القطرية 

ويوفر الدفع غير التلامسي عبر الهاتف النقال لجميع الفاعلين في قطاع الدفع منافع ذات قيمة عالية، حيث سيتمكن التجار على سبيل المثال من تسهيل إتمام عمليات دفع منخفضة القيمة وعالية القيمة عبر العديد من القطاعات، مثل دور السينما ومحال الوجبات السريعة والمقاهي، فضلاً عن الدوائر الحكومية،  بينما يقدمون الخدمة لعملائهم بشكل أفضل من خلال عمليات دفع سريعة. وسيتمكن التجار أيضاً من العمل بكفاءة أكبر والحد من التعامل مع النقود وتمييز أنفسهم بشكل تنافسي.