فرنسا  | English

الدوحة، 3 ديسمبر 2011 - تفعيلاً لمسيرة التكامل الاقتصادي بين دول منظمة التعاون الإسلامي والمساهمة في النهوض بحجم الاستثمارات في الدول الإسلامية ، أعلن QNB عن رعايته الرئيسية للمؤتمر السنوي الثاني لـ "اتحاد اصحاب الأعمال واتحاد شباب الأعمال في الدول الاسلامية" والذي يقام تحت رعاية معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والذي يُنظم بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة قطر وذلك في 4-5 من ديسمبر 2011 بفندق شيراتون الدوحة.

ويشارك في المؤتمر شخصيات بارزة منها رئيس غرفة تجارة وصناعة قطر ورئيس الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة ورئيس مجموعة البنك الاسلامي للتنمية ورؤساء اتحادات الغرف التجارية والصناعية بدول منظمة التعاون الاسلامي بالإضافة إلى مشاركة 1500 رجل وسيدة أعمال من 40 دولة إسلامية .

ويهدف البنك من خلال هذه الرعاية إلى السعي وراء تحقيق أهداف المؤتمر والتي تتضمن " إطلاق أكبر بورتال في الدول الاسلامية (بنك معلومات) يخدم جميع القطاعات التجارية بالإضافة إلى توفير فرص جادة لزيادة حجم الاستثمارات والتجارة البينية بين أصحاب الأعمال في القطاع الخاص.

ويأتي هذا المؤتمر بعد النجاح الكبير الذي حققه المؤتمر الأول والذي أقيم في جدة حيث تم خلاله طرح 53 مشروعاً تجارياً مما ساهم في زيادة عدد الاستثمارات بين الدول الإسلامية.

هذا وسيقدم المؤتمر أمام المستثمرين والجهات التمويلية عرضاً للمشاريع ذات الجدوى الاقتصادية وذلك بهدف الدخول في هذه المشاريع، وكذلك سيتم عرض المنتجات والخدمات وفرص تمويل من قبل المستثمرين والجهات التمويلية، بالإضافة إلى ذلك سيعمل على خلق فرصة لشباب الأعمال لبناء مشاريعهم، وتعزيز التبادل الإقتصادي بين أعضاء الاتحاد في الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الأسلامي في 57 دولة .

وسيسلط المؤتمر الضوء على تعزيز التبادل بين الإتحاد لزيادة حجم الاستثمارات والتجارة وتوفير المكان والبيئة المناسبة لعمل لقاءات بين أصحاب المشاريع المدروسة والمستشمرين إضافة إلى عرض المنتجات والفرص الاستثمارية والوكالات التجارية المتوفرة بالدول الإسلامية.

يذكر أنQNB  سباق في رعايته لهذه المؤتمرات والتي من شأنها أن تعزز الدور الاقتصادي على الصعيد المحلي والصعيد الدولي .