فرنسا  | English

الدوحة، 25 مارس 2010 - حاز QNB على لقب "أفضل بنك في قطر"، من قبل emeafinance، جاء ذلك خلال الحفل السنوي الثاني لجائزة البنوك الشرق أوسطية 2009 والتي أقيم في دبي مؤخراً.
 
وتنظم emeafinance هذا الحفل للسنة الثانية على التوالي والتي يحرز فيها البنك على هذا اللقب مرتين، حيث نال QNB في عام 2008 لقب أفضل بنك أستثماري محلي في قطر. وتخصص الجوائز البنوك والشركات الاستشارية التي تابعت مسيرتها رغم الأزمة المالية العالمية وعملت على دعم رصيدها المعنوي على المدى البعيد في المنطقة، رغم الظروف الصعبة في عام 2009.
 
والجدير بالذكر أنه خلال عام 2009 ، تم اختيارQNB أفضل بنك في قطر من قبل شركات نشر مالية رائدة منها ذا بانكر، يوروموني وغلوبال فاينانس. وتعكس هذه الجوائز العدة بشكل واضح مكانة البنك الرائدة في القطاع المصرفي القطري وقدرته على الإستمرار في تحقيق نتائج مالية متينة.
 
واعتبرت emeafinanceفي بيان صادر عنها: "ان الإستقرار يشكل أمراً أساسياً في هذه الظروف، وبما أن QNB حقق أرباحاً تفوق مليار ريال قطري في كل من الثلاثة أرباع الأولى من عام 2009 فإن البنك يستحق اللقب بجدارة".
 
وجاء تقييم أداء الفائزين في الثلاثة ارباع الأولى من عام 2009، تزامن مع الفترة التي شهد فيها QNB ارتفاعاً بالأرباح بنسبة 4.1% لتبلغ 3.1 مليار ريال قطري (859 مليون دولار أمريكي) وذلك رغم الازمة الاقتصادية العالمية. كما سجل إجمالي الموجودات، ودائع العملاء، القروض والسلف نمواً ملحوظاً.
 
وجرياً على عادته، تمكن QNB من تحقيق نتائج مالية متميزة لعام 2009 حيث تجاوز صافي أرباح البنك مبلغ 4.2 مليار ريال قطري (1.2 مليار دولار أمريكي) بزيادة 15% عما تحقق في عام 2008، مما عزز من مكانة QNB المرموقة والرائدة على الصعيدين المحلي والخارجي. ويعود الفضل في هذه النتائج لسياسة البنك الثابتة في إدارة المخاطر بفعالية.
 
واعتمدت الجمعية العامة في فبراير 2010 اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية عن عام 2009 للسادة المساهمين بنسبة 40% من القيمة الاسمية للسهم (بواقع 4,0 ريال قطري للسهم). بالإضافة إلى إصدار أسهم مجانية بمعدل 30% من رأس المال.
 
وساهم تصنيف QNB العالي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا من قبل شركات التصنيف العالمية منها كابيتال إنتليجينس، ستاندرد اند بورز، فيتش وموديز، بفوز البنك بجائزة البنوك الشرق أوسطية.
 
وفي دراسة أجراها بنك اوف أمريكا ميريل لينش (Bank of America Merrill Lynch) ، في أكتوبر 2009، وصفت أرباح البنك التي بلغت 1.06 مليار ريال قطري (291 مليون دولار أمريكي) في الربع الثالث بالـ"مشجعة"، واعتبرت الدراسة ان توقعات البنك لعام 2010 "ثابتة"، بنسبة أرباح مصرفية رئيسية ونمو منخفض في القروض غير العاملة.
 
ويعزز البنك مكانته في تقديم الخدمات الاستشارية المالية من خلال QNB Capital ،الذراع الاستثماري للبنك، حيث شارك البنك في شهر فبراير من هذا العم كمنسق رئيسي لصفقة تمويل شراء سفن بقيمة 275 مليون دولار أمريكي مع شركة الملاحة العربية المتحدة UASC
 
وقاد البنك بدور مدير مشارك لإصدارين لسندات لحكومة دولة قطر بمبلغ إجمالي قدره 3 مليار دولار أمريكي خلال شهر ابريل 2009. ولعب QNB دور المنسق الأول والمستشار المالي العام لقرض بقيمة 1.5مليار دولار لشركة اتصالات قطر (كيوتل)، وكذلك دور المدير المشارك بإصدار سندات بمبلغ إجمالي قدره 7 مليار دولار في الربع الاخير من عام 2009.
 
ويواصل QNB خطته الإستراتيجية للتوسع الخارجي حيث يتواجد حالياً في 22 دولة. ففي شهر نوفمبر 2009 تم افتتاح QNB- سورية وهو مصرف خاص سوري قطري تأسس بالاشتراك مع مؤسسات عامة وخاصة سورية تبلغ حصة QNB 49% من رأس ماله.
 
كما تم افتتاح (QNB - سويسرا) في نوفمبر 2009 ومركزه في جنيف وبدأ أعماله بتقديم مجموعة متكاملة من الخدمات المصرفية الخاصة التي تجمع الثبات المالي ومتانة أعمال QNB الدولية. وتشمل أعمالها السرية الحصرية التي تقدمها للعملاء تبعاً النظام المالي السويسري.
 
اما emeafinance فمتخصصة بتقديم التقارير حول الأحداث المالية، وتستهدف شريحة واسعة وعريضة من المدراء التنفيذيين وصانعي القرار. وتصدر الشركة مجلة ممتازة بالإضافة إلى تنظيم المؤتمرات التي تعنى بالشؤون المالية في منطقة أوروبا، الشرق الأوسط وأفريقيا.