فرنسا  | English

الدوحة، 14 مارس 2010-في إطار الخطة الإستراتيجية التي يتبعها QNB في مجال التوظيف، أعلن السيد علي شريف العمادي، الرئيس التنفيذي لمجموعة QNB أن البنك يهدف إلى توظيف 150 متخرجاً قطرياً خلال معرض قطر المهني 2010.
 
ويشارك QNB ضمن الفئة الذهبية للعارضين في معرض قطر المهني 2010 الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ولي العهد الأمين، وذلك من 14 إلى 18 مارس 2010 في مركز قطر الدولي للمعارض.
 
ويعتبر معرض قطر المهني، أحد أهم المعارض التي توفر فرص التوظيف والتدريب والتطور للطلاب والخريجين القطريين، من أجل تعزيز قدراتهم وفتح افاق مستقبل لامع لهم في مختلف قطاعات الاقتصاد الوطني.
 
وقال السيد العمادي في تصريح له بعد افتتاح المعرض: "يعد معرض قطر المهني منصة هامة لتعزيز القدرات البشرية في اطار التطور الشامل لدولة قطر. وللحفاظ على حاجات الموارد البشرية المتنامية في QNB.
 
وأشار إلى أن البنك يسعى وعبر معرض قطر المهني 2010 إلى توظيف 150 متخرجاً متفوقاً مؤكداً في هذا الصدد جهود الموارد البشرية في رفع نسبة التقطير والتي تبلغ حالياً 53%.
 
وأوضح أن QNB الإسلامي يضم الكثير من القطريين إذ تبلغ نسبة المدراء القطريين في الفروع حاليا 83% فيما بلغت نسبة التقطير في فروع QNB الإسلامي 78%.
 
وأضاف: "وإلى جانب استقطاب أصحاب المهارات من الشباب المتخرجين من ارفع المؤسسات التعليمية في قطر، يؤمن QNB للموظفين الجدد فرص مهنية متميزة."
 
يذكر، ان سياسة التقطير في QNB حققت نجاحاً باهراً، ويفخر البنك حالياً بأعلى نسبة تقطير في قطاع الخدمات المصرفية. والأهم من ذلك، أن قدرة البنك على ضمان ولاء ورضى الموظفين بالإضافة إلى برنامج المكافأت الشامل، جعلت QNB واحداً من أرباب العمل الرواد في قطر. ويتجلى هذا الأمر في الحفاظ على نسبة عالية من الموظفين عبر أنشطة مجموعة QNB بمن فيهم كبار الموظفين الذين نمو مع البنك وأمضوا قسماً كبيراً من حياتهم المهنية في QNB. كما يتعرف قسم الموارد البشرية في البنك على المهارات والإمكانات الرئيسية لكل فرد للمساعدة على تطوير تدريب متخصص ووضع خطط التعاقب المهني.
 
يذكر أن QNB أكبر المصارف القطرية وأكثرها توسعاً في الخارج، فقد بلغت نسبة الموظفين القطريين في صفوفه 53 في المئة اخيراً، وهو رقم يفوق الهدف المنشود في الخطة الخمسية للبنك والتي ترمي إلى رفع نسبة التقطير من 37 في المئة عام 2005 إلى 50 في المئة مع نهاية عام 2010.
 
واتبع QNB لتحقيق أهدافه وسائل عدة. وساهمت برامج التدريب المتواصلة والمؤثرة في تعريف المواطنين القطريين على الفرص المتاحة في القطاع المصرفي. إذ قام QNB في يونيو 2009 بتدريب 75 شاباً قطرياً من حملة الشهادات الثانوية في مركز التدريب والتطوير التابع له بالتعاون مع وزارة العمل.
 
وتدعم مناسبات مثل معرض قطر المهني أهداف نمو البنك، بينما تقدم للطلاب والخريجين فرص التوظيف والتطوير. علماً أن مساهمة QNB في هذه الأحداث تعد خطوة مميزة في إطار دعمه للمجتمع، وبشكل خاص إلتزامه الدائم كشركة رائدة في قطر تدعم وتساعد المجتمع على التطور قدماً. ويشارك QNB بشكل دائم في معرض قطر المهني والمعارض المهنية الأخرى التي تقيمها مختلف جامعات الدولة، إلى جانب تلك التي تنظمها السفارات القطرية على المستوى الدولي.
 
وينظم البنك سنوياً، يوماً مهنياً للطلاب والخريجين المهتمين بالعمل في القطاع المصرفي. وتقام هذه الأحداث خصيصاً لتعريف المشاركين بمجموعة QNB وأنشطتها المتنوعة وإعطاء المرشحين للعمل فكرة عن أنواع المسارات المهنية المتوقعة لهم في البنك.
 
يذكر أن المعرض من تنظيم كل من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، قطر للبترول، جامعة قطر ووزارة العمل، واعترافاً بالنجاح الذي حققه المعرض في الأعوام السابقة يشارك الديوان الأميري في المعرض هذا العام كمنظم، إلى جانب المنظمين الآخرين.