فرنسا  | English

 
جاءت مجموعة QNB في الترتيب الأول في قائمة مجلة "أسواق بلومبرغ" (Bloomberg Markets)، وهي المجلة العالمية الرائدة في مجال أخبار الاقتصاد والمال والأعمال، لأقوى البنوك على مستوى العالم لعام 2012. ويضم الترتيب 78 بنكاً حول العالم حيث كانت مجموعة QNB هي البنك الوحيد من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هذه القائمة لعام 2012. وفي تعليقه على قائمة عام 2012، قال السيد/ علي شريف العمادي، الرئيس التنفيذي للمجموعة، "إن من دواعي سعادتنا أن تحصل مجموعة QNB على أعلى ترتيب في قائمة أقوى البنوك في العالم الذي تصدره بلومبرغ، والذي يعكس بوضوح قوة البنك ومتانة مؤشراته المالية."وتضم قائمة بلومبرغ 78 بنكاً من بينها أكبر وأشهر البنوك العالمية. وتعتمد عملية تقييم بلومبرغ لمدى قوة البنوك على خمسة مؤشرات في ترتيب البنوك التي تتجاوز حجم إجمالي أصولها 100 مليار دولار. وتمثل نسبة كفاية رأس المال الأساسي (Tier 1) %40 من التقييم، في حين يمثل معدل الأصول غير المنتظمة بالنسبة لإجمالي الأصول %20 من التقييم ويمثل معدل تغطية الاحتياطيات بالنسبة للأصول غير المنتظمة %20 من التقييم. كما يمثل معدل الودائع بالنسبة للقروض %15 ويذهب %5 من التقييم لمعدل الكفاءة التشغيلية (معدل التكلفة بالنسبة للإيرادات).وقد انضمت مجموعة QNB لهذه القائمة لأول مرة في عام 2012 وهو العام الذي شهد ارتفاع أصول المجموعة فوق مستوى 100 مليار دولار، وهو المستوى المطلوب للدخول في القائمة. وتقوم بلومبرغ بتقييم كل مؤشر في البنوك على حدة ومن ثَمَ تقوم بجمع كافة تقييمات المؤشرات لكل بك للحصول على التقييم الإجمالي للبنك. حققت مجموعة QNB نمواً قوياً خلال السنوات الخمس الماضية في مختلف أنشطتها مع توسيع تواجدها في المنطقة في أسواق مختارة، وذلك ضمن استراتيجيها لتصبح أكبر مؤسسة مصرفية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بحلول عام 2017. وعلى الرغم من ارتفاع محفظة القروض بمعدل %30 سنوياً خلال السنوات الخمس الماضية حتى عام 2012، إلا أن المجموعة حافظت على واحد من أدنى معدلات القروض غير المنتظمة، بالإضافة إلى أعلى معدل لتغطية الأصول غير المنتظمة في ترتيب قائمة بلومبرغ. وهذا يؤكد نجاح الرؤية المتحفظة في إدارة المخاطر التي تطبقها مجموعة QNB. كما أن مجموعة QNB حققت معدل نمو في صافي أرباحها بنسبة %27 سنوياً خلال السنوات الخمس الماضية، الأمر الذي يجعلها أعلى مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث حجم الأرباح. وفي الواقع، حصلت مجموعة QNB على أعلى ترتيب في المنطقة خلال عام 2012 بالنسبة لترتيب محفظة القروض ومحفظة الودائع وحقوق المساهمين.وحول خطط مجموعة QNB للتوسع، قال السيد/ العمادي "مع دخول المجموعة إلى السوق المصرفي المصري، نعمل حالياً في 25 دولة حول العالم، مقارنة مع تواجدنا العالمي منذ 10 سنوات عندما كانت مجموعة QNB تتواجد في دولتين فقط من خلال فرعيها في لندن وباريس. وبالإضافة إلى أن عملية الاستحواذ على البنك الأهلي سوسيتيه جنرال في مصر تعتبر أهم عملية استحواذ تقوم بها المجموعة حتى الآن، إلا أن البنك قام أيضاً بزيادة حصصه في عدد من الشركات الزميلة خلال العامين الماضيين بما في ذلك QNB – تونس، ومصرف التجارة والتنمية في ليبيا، والبنك التجاري الدولي في الإمارات العربية المتحدة، ومصرف المنصور في العراق. كما قامت مجموعة QNB بالاستحواذ على حصة مسيطرة في بنك كيسوان الاندونيسي حيث تم تغيير اسمه التجاري إلى QNB – كيسوان."