فرنسا  | English

 
الدوحة، 29 يوليو 2013- بدأت مجموعة QNB، البنك الأقوى في العالم، مزاولة أعمالها في مكتبها التمثيلي في مدينة شانغهاي بالصين، بعد حصولها على كافة الموافقات اللازمة من السلطات.
 
ويقدم مكتب QNB التمثيلي في الصين خدمات استشارية في مجال الاستثمار والتجارة للمؤسسات من منطقة الشرق الأوسط الراغبة في القيام بأعمال تجارية في الصين أو الاستثمار هناك. كما سيقوم المكتب بالتنسيق من الشركات الصينية التي تتطلع إلى توسيع عمليات في أسواق منطقة الشرق الأوسط. ويأتي دخول مجموعة QNB إلى أكبر سوق في منطقة آسيا ضمن إستراتيجيتها المستمرة لتوسيع تواجدها العالمي.
 
تحظى الصين، وهي ثاني أكبر اقتصاد في العالم، بواحدة من أعلى معدلات النمو الاقتصادي في العالم. وقد أصدرت الصين مؤخراً بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني من العام، وبالرغم من تباطؤ النمو إلى %7.5 مقارنة مع معدل %7.7 في الربع الأول، إلا أن هذا المعدل يظل ضمن المعدلات المستهدفة من الحكومة.
 
وبعد أن شهدت الصين طفرة في الاستثمار خلال السنوات القليلة الماضية، بدأت الصين في تحويل التركيز الاقتصادي من الاعتماد على الصادرات إلى مزيد من الاعتماد على الاستهلاك المحلي. ورغم ذلك، سيتسمر الاهتمام بالاستثمار في الأعمال وتوسيع المصانع. كما قامت الصين بزيادة احتياطياتها من النقد الأجنبي لتصل إلى 3.5 تريليون دولار والتي تمثل القوة الشرائية للصين في الأسواق العالمية.
ومن خلال افتتاح مكتبها في الصين، ترتفع شبكة QNB العالمية لتصل إلى 26 دولة حول العالم بعد أن أطلقت في عام 2005 عملية طموحة لتوسيع انتشارها العالمي. يذكر أن المكتب التمثيلي لمجموعة QNB يتواجد في المركز المالي العالمي بمدينة شانغهاى، والذي يعتبر أعلى ناطحة سحاب في الصين.