فرنسا  | English

الدوحة 15 سبتمبر 2015 - رحبت مجموعة QNB بموافقة مجلس الوزراء السعودي الموقر على الترخيص لها بفتح فرع بالمملكة العربية السعودية، لتتمكن المجموعة بذلك من العمل في السوق المصرفي الذي يعد من أكبر أسواق دول مجلس التعاون و واحد من أكبر الأسواق المالية في العالم.

وبهذه المناسبة أعرب السيد على أحمد الكواري، الرئيس التنفيذي لمجموعة QNB عن شكره لحكومة خادم الحرمين الشريفين لجهودها المتواصلة وحرصها على دعم القطاع المصرفي في المملكة بما يعود بالفائدة على الجميع.

وقال الكواري في تصريح له:" إن موافقة مجلس الوزراء السعودي الموقر على الترخيص، تمثل علامة فارقة في مسيرة QNB واستراتيجيتها للتوسع في أسواق مختارة، لاسيما وأن المملكة العربية السعودية من أكبر وأهم الأسواق التي تتصدر الاقتصادات العربية وضمن أهم الأسواق المؤثرة والفعالة على الصعيد الدولي".

وأضاف الرئيس التنفيذي لمجموعة QNB: " يتمتع القطاع المصرفي للمملكة ببنية أساسية متينة ويوفر بيئة تنافسية صحية بما يضم من مؤسسات مالية عريقة، لذا فإنه يسعد مجموعة QNB بما لديها من خبرات وشبكة واسعة في ثلاث قارات حول العالم أن تكون جزءا فاعلا في السوق السعودي الواعد".

ويعد الاقتصاد السعودي أكبر اقتصادات مجلس التعاون لدول الخليج العربية كما يعد أكبر منتج للنفط في العالم و يمثل فرصا واعدة للقطاع الخاص، بالإضافة إلى العديد من المزايا من أداء مستقر واحتياطات ضخمة من النقد الأجنبي في ظل معدلات منخفضة من الديون والنمو القوي.

يشار إلى أن مجموعة QNB، المؤسسة المالية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا، تتواجد حاليا في أكثر من 27 دولة في كل من آسيا و إفريقيا و أوروبا ، حيث تقدم مجموعة من الخدمات و المنتجات الشاملة و يعمل لديها حوالي 14,900 موظفاً في أكثر من 630 فرعاً ومكتباً تمثيلياً ، بالإضافة إلى شبكة للصراف الآلي تضم ما يزيد على 1,340 جهازا.