فرنسا  | English

الدوحة – 12 نوفمبر 2015 وقع QNB ، المؤسسة المالية الرائدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عقدا مع اللجنة الوطنية للسلامة المرورية التابعة لوزارة الداخلية، يكون QNB بمقتضاه راعيا بلاتينيا ل"مؤتمر الطب والسلامة المرورية الرابع العشرين " والذي تستضيفه الدوحة في الفترة من 16 إلى 18 نوفمبر الجاري بمنتجع شيراتون الدوحة تحت رعاية معالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، بمشاركة متحدثين وخبراء مما يزيد على مائة دولة ، للبحث في إمكانية الحد من الحوادث المرورية واستنزاف الأرواح البشرية على مستوى العالم.

وقع العقد نيابة عن QNB السيد/ يوسف على درويش مدير عام إدارة الاتصالات بالمجموعة، كما وقعه عن جانب اللجنة الوطنية للسلامة المرورية العميد مهندس/ محمد عبد الله المالكي رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر وأمين سر اللجنة الوطنية للسلامة المرورية.

من جانبه أعرب العميد مهندس محمد عبدالله المالكي أمين سر اللجنة الوطنية للسلامة المرورية عن شكره وتقديره لمجموعة QNBالتي تحرص دائما على دعم جهود أجهزة الدولة في خدمة المواطن والمقيم، كما ثمن المالكي جهود مجموعة QNB وإيمانها بدور المسؤولية الاجتماعية في دعم المواطن والمقيم، لاسيما وأن المجموعة من أوائل وأكبر المؤسسات الوطنية التي أرست دعائم استراتيجية مميزة للمسؤولية الاجتماعية، جعلتها دائما في طليعة المؤسسات التي تدرك مسؤولياتها وتحترم واجباتها تجاه المجتمع الذي تعمل فيه.

بدوره قال السيد/ يوسف على درويش مدير عام إدارة الاتصالات بمجموعة QNB :" تشكل الحوادث المرورية مشكلة عالمية تتطلب تضافر مختلف الجهود للحد من تفاقمها ، وتصاعد أرقام ضحاياها بصورة ضخمة ، لاسيما وأن الغالبية العظمي من ضحايا الحوادث المرورية يكونون في قمة العطاء وسن الشباب، مما يشكل هدرا لأغلى الموارد التي يعتمد عليها المجتمع في التنمية ، وهو العنصر البشري، الذي لا يمكن تقديره"

وأضاف مدير عام إدارة الاتصالات بمجموعة QNB :" يكتسب هذا المؤتمر أهمية خاصة في نشر الوعي وتعزيز الثقافة المرورية في المجتمع ككل ولدى فئة الشباب بوجه خاص، باعتبارها الفئة الأكثر عرضة لمثل هذه الحوادث، ونحن في مجموعة QNB لدينا استراتيجية فريدة في مجال المسؤولية الاجتماعية ترتكز على ستة ركائز أساسية، من ضمنها التعليم والتثقيف والعناية بالشباب، ولاشك أن رعايتنا لمثل هذا الحدث الفريد، سوف يسهم في تيسير عمل المنظمين والمتحدثين والمشاركين في هذا المؤتمر الهام، ويدعم مخرجاته التي تشكل استثمارا للمستقبل، وليس بغريب أن مجموعة QNB من أبرز الداعمين للاستثمار في أغلى الموارد، وهو ما أكدت عليه رؤية قطر الوطنية 2030 ".

مؤتمر الطب والسلامة المرورية يعقد لأول مرة في الوطن العربي او تستضيفه الدوحة في دورته الرابعة والعشرين، وسيركز هذا العام على التقدم الذي تم احرازه عالميا في مجال سلامة المرور والوقاية من إصابات الحوادث وعلاجاتها في السنوات الأخيرة، حيث يشارك فيه خبراء عالميون مختصون في الطب المروري يتبادلون خلاله الرؤي حول أحدث مفاهيم الطب المروري المتقدمة وأساليب دعم وترويج ثقافة الوقاية من الحوادث المرورية والإسعافات الأولية والمعالجة الطبية لتقليل نسبة الوفيات في حوادث الطرق والإعاقات الناجمة عن إصابات الحوادث المرورية في العالم ورفع معايير الصحة والسلامة لمستخدمي الطريق .

رعاية QNB لهذا الحدث الهام، تأتي في إطار مبادراتها المستمرة في مجال المسؤولية الاجتماعية، وحرصها على دعم المجتمع الذي تعمل فيه، حيث تمثل السلامة المرورية واحدة من أهم الموضوعات التي تسهم في رفعة المواطن والمقيم، بما يناسب توجهات الدولة وحرصها على مواطنيها.

تتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 27 بلداً وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر أكثر من 635 فرعاً ومكتباً تمثيلياً وشبكة صراف آلي تزيد عن 1,350 جهازاً، ويعمل لديها ما يزيد على 15,000 موظفاً.

 

  SponerPlatinm