فرنسا  | English

  enviroment2018June

 

الدوحة، 5 يونيو 2018 – أطلق QNB، أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، مبادرة إعادة تدوير جديدة ودعا موظفيه لتسجيل تعهداتهم الشخصية لـ "التقليل وإعادة الاستخدام التدوير" على مجسمات الأشجار الموجودة في مدخل كل من المبنى الرئيسي للبنك ومبنى المتحف. 

وتهدف المبادرة التي أطلقت بمنسبة يوم البيئة العالمي إلى إشراك الموظفين في فعاليات الحفاظ على البيئة ونشر الوعي حول أهمية العيش بطريقة تعزز الاستدامة وتقلل الأثر على البيئة. ويعتبر يوم البيئة العالمي، الذي يتم تنظيمه يوم 5 يونيو من كل عام، الحدث الأكبر عالمياً للعمل البيئي الإيجابي.

لقد تم إطلاق مبادرة إعادة التدوير بالتعاون مع شركة النخبة لإعادة تدوير الورق، وهي شركة قطرية محلية بدأت بجمع كافة نفايات QNB الورقية والكرتونية من مكاتب البنك وفروعه في الدوحة ليتم إعادة تدويرها كمواد خام تدخل في صناعة صناديق الكرتون. 

وتعتبر المبادرة جزءاً من جهود المجموعة ضمن برنامجها الشامل للاستدامة الذي يهدف لزيادة القيمة التي يقدمها البنك لعملائه ومساهميه حالياً وعلى المدى الطويل، كما تهدف مجموعة QNB لمواجهة بعض التحديات الحالية في مجال الاستدامة في دولة قطر من خلال التعرف عليها بناء على مراجعة دقيقة لمبادرات وإرشادات ومعايير الاستدامة المحلية والدولية.

وقد حددت المجموعة أهدافها للاستدامة لتتوافق مع أهداف رؤية قطر الوطنية لعام 2030 وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وإرشادات بورصة قطر حول المبادرات المستدامة.

وتعتبر حماية ودعم البيئة من الركائز الرئيسية لبرنامج البنك للمسؤولية تجاه المجتمع، حيث تستمر المجموعة في دعم المبادرات البيئية في قطر وعبر كافة الأسواق التي تتواجد فيها عالمياً.

تتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 31 بلداً وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر 1,200 فرعاً ومكتباً تمثيلياً، و4,300 جهاز صراف آلي، ويعمل لديها ما يزيد عن 28,000 موظفاً.