البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020

نشر يوم : Mon, 11 Jan 2021

أعلنت مجموعة QNB، أكبر المؤسسات المصرفية في منطقة الشرق الأوسط وافريقيا، عن نتائجها المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر2020

بلغ صافي الأرباح 12,0 مليار ريال قطري ( 3,3مليار دولار أمريكي) للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020 بانخفاض نسبته16 % مقارنة بالعام الماضي. وارتفع الدخل التشغيلي بنسبة 1% على الرغم من تأثير وباء كوفيد-19 وانخفاض أسعار النفط، مما يعكس نجاح مجموعة QNB في تحقيق نمو قوي في مختلف مصادر الدخل.

كما اختارت مجموعة QNB الاستمرار في اتباع سياسة متحفظة لبناء احتياطيات إضافية لخسائر القروض المحتملة من خلال تسجيل المزيد من مخصصات خسائر القروض للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020 بمقدار 5,8 مليار ريال قطري وذلك كإجراء وقائي لحماية المجموعة.

للمرة الأولى في تاريخ المنطقة، اصبحت مجموعة QNB أول مؤسسة مالية يتجاوز إجمالي موجوداتها حاجز التريليون ريال قطري، حيث زادت الموجودات بنسبه 9% لتتجاوز مبلغ 1,0 تريليون ريال قطري ( 282مليار دولار أمريكي). ويعد هذا أحد أكبر الإنجازات المتميزة في تاريخ المجموعة الحافل بالإنجازات.

وبناءً على النتائج المالية القوية والمستدامة التي تم تحقيقها خلال عام 2020 وانطلاقاً من سياسة المجموعة الرامية إلى تحقيق أفضل عائد للمساهمين، يوصي مجلس الإدارة الجمعية العامة بتوزيع أرباح نقدية بمعدل 45% من القيمة الاسمية للسهم (بواقع  0,45ريال قطري للسهم الواحد)، علماً بأن البيانات المالية لعام 2020 ومقترح توزيع الأرباح تخضع لموافقة مصرف قطر المركزي.

وكان المصدر الرئيسي لنمو إجمالي الموجودات هو القروض والسلف التي نمت بنسبة 7% لتصل إلى 724 مليار ريال قطري ( 199مليار دولار أمريكي). وقد تم تمويل هذا النمو بشكل أساسي من خلال ودائع العملاء التي نمت بنسبة 8% لتصل إلى 739 مليار ريال قطري ( 203مليار دولار أمريكي).

كما قامت المجموعة بأخذ العديد من المبادرات الجديدة التي تهدف الى تخفيض المصاريف ورفع مستوى الكفاءة التشغيلية. وقد ساعد ذلك على تحسين نسبة الكفاءة (نسبة التكلفة إلى الدخل) لتصل إلى 24,3% مقارنة مع 25,9% للعام السابق والتي تعتبر واحدة من أفضل النسب بين المؤسسات المالية الكبيرة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وقد أدت سياسة المجموعة القوية في إدارة الموجودات والمطلوبات إلى انخفاض نسبة القروض إلى الودائع من 99,2% الى 98,0% كما في 31 ديسمبر 2020. ويعكس ذلك تحسن كبير في سيولة المجموعة ومدى نجاح سياسة المجموعة في إدارة مركزها المالي.

كما بلغ معدل القروض غير العاملة كنسبة من إجمالي محفظة القروض مستوى 2,1% كما في 31 ديسمبر2020، وهو من بين أدنى المعدلات على نطاق البنوك الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، الأمر الذي يعكس الجودة العالية لمحفظة القروض وفعالية سياسة إدارة المخاطر الائتمانية. وقد ساهم ذلك في رفع نسبة تغطية القروض غير العاملة الى مستوى 107% كما في 31 ديسمبر 2020، الأمر الذي يعكس النهج المتحفظ الذي تتبناه المجموعة تجاه القروض المتعثرة.

ارتفع إجمالي حقوق المساهمين إلى 97 مليار ريال قطري ( 27مليار دولار أمريكي)، بزيادة 2% عن ديسمبر2019. وبلغ العائد على السهم  1,19ريال قطري (0,33 دولار أمريكي) مقارنة مع 1,45 ريال قطري (0,40 دولار أمريكي) لنفس الفترة من العام الذي سبقه.

في 31 ديسمبر 2020، أعلنت مجموعة QNB عن مستويات قوية لرأس المال تم قياسها من خلال نسبة كفاية راس المال (CAR) التي بلغت %19,1 وهي نسبة أعلى من الحد الأدنى للمتطلبات التنظيمية لمصرف قطر المركزي ولجنة بازل.

تخدم المجموعة ما يزيد عن 20 مليون عميل بدعم من 28,000 موظف عبر 1,000 موقع وأكثر من4,300  جهاز صراف آلي.