QNB وفيزا يطلقان حملة "يوم مميز" للاحتفال باليوم الوطني لدولة قطر

نشر يوم : Sat, 18 Dec 2021

الدوحة،16  ديسمبر 2021، أطلق QNB، أكبر مؤسسة مالية في الشرق الأوسط وإفريقيا، حملة "يوم مميز" بالتعاون مع فيزا، الشركة الرائدة عالمياً في مجال المدفوعات الرقمية، وهي حملة ترويجية خاصة للاحتفال باليوم الوطني لدولة قطر.  

وتعتبر هذه الحملة بمثابة عد تنازلي لمدة عام حتى تاريخ 18 ديسمبر 2022 وستقدم مزايا حصرية لحاملي بطاقات  QNBفيزا الائتمانية في قطر للاستفادة من وسيلة الدفع المفضلة خلال الفعاليات القادمة.

تسلط الحملة الترويجية الضوء على هذا اليوم المهم، حيث سيحصل 18 فائزاً محظوظاً خلال 12 أسبوعاً على استرداد نقدي بقيمة 202,200 ريال قطري. ويعتبر جميع العملاء الذين ينفقون مبلغاً تراكمياً لا يقل عن 100,000 ريال قطري شهرياً باستخدام بطاقات QNB الائتمانية مؤهلون للدخول في السحب مع فرصة للفوز بإحدى جوائز الاسترداد النقدي البالغ عددها 18 جائزة. وسيتم الإعلان عن 6 فائزين محظوظين كل شهر من خلال السحب.

وتقدم الحملة أيضاً مكافآت مضمونة لجميع حاملي بطاقات فيزا الائتمانية، حيث يمكنهم كسب نقاط مكافآت Life إضافية بنسبة 50% عند استخدام بطاقات QNB فيزا الائتمانية الخاصة ببرنامج مكافآت Life في عطلات نهاية الأسبوع (الجمعة والسبت) في الفترة من 18 ديسمبر 2021 إلى 12 مارس 2022.

وتعليقاً على هذه الحملة، قالت السيدة هبة التميمي، مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد بمجموعة QNB: "نحن على بعد عام واحد من تاريخ 18 ديسمبر 2022، وهذه الحملة هي أفضل طريقة للاحتفال بهذه المناسبة، فهي ستكافئ 18 فائزاً خلال 12 أسبوعاً، حيث سيحصل كل فائز على مبلغ 202,200 ريال قطري. وتقدم الحملة مزيجاً من المزايا المعروفة والقيّمة مع جوائز شهرية ويومية. نتطلع إلى تقديم المزيد من العروض والحملات الترويجية لعملائنا في الفترة التي تسبق هذا التاريخ المميز، التي تتجه فيه الأنظار نحو دولة قطر".

وقال الدكتورسودير ناير، المدير العام لشركة "Visa" في قطر "يسعدنا أن ننضم إلى QNB في إثارة الحماس قبيل حلول عام 2022. وتعتبر مثل هذه العروض الترويجية المقدمة لحاملي بطاقات QNB فيزا الائتمانية طريقة رائعة ليس فقط لتعريف المزيد من العملاء في قطر بالأمان والراحة التي توفرهما وسائل الدفع الرقمية، بل ولمكافأتهم أيضاً من خلال تقديم فرصة للفوز بتجارب فريدة عند قيامهم بالدفع باستخدام بطاقات فيزا. ونحن ندعم أيضاً الشركات الصغيرة ونساعد في النهوض بالاقتصاد المحلي، وهي مهمة تتوافق مع التطلعات الرقمية لحكومة دولة قطر والتزامنا بتوفير إمكانية الوصول إلى الاقتصاد الرقمي للمزيد من العملاء والشركات".