إدارة الاستدامة في QNB

منهجنا وإطارنا

الاستدامة موضوع واسع وتغطي العديد من التحديات التي يواجهها المجتمع اليوم. وذلك يشمل الجوانب البيئية مثل تغير المناخ وندرة الموارد، والجوانب الاجتماعية مثل حقوق الانسان والشمول المالي والاستثمارات المجتمعية وخصوصية البيانات، وجوانب تتعلق بحوكمة الشركات مثل تشكيل مجلس الإدارة وإدارة المخاطر ومكافحة الفساد والالتزام بالممارسات التجارية الأخلاقية. ويُشار إلى هذه الجوانب مجتمعة بمعايير البيئة والمجتمع والحوكمة (ESG).

يوجد الآن طلب متزايد من قبل المستثمرين والعملاء والجهات التنظيمية وحتى من موظفينا لزيادة الشفافية في نهجنا المتعلق بقضايا البيئة والمجتمع والحوكمة، ونحن ندرك المساهمة الكبيرة التي يمكن أن يقدمها QNB لمجتمعه من خلال تبني ممارسات عمل للتصدي لهذه القضايا، لا سيما من خلال أنشطة التمويل الخاصة بنا. علاوةً على ذلك، نعتقد أن اتباع نهج استباقي تجاه الاستدامة، مستكمل بالحكومة الفعالة، يعزز مرونة الأعمال ويدعم النمو المربح.

للاستجابة لهذه المطالب الخارجية وتعزيز رؤية QNB بأن يصبح أحد البنوك الرائدة في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب شرق آسيا بحلول عام 2020 وبنكاً عالمياً بحلول عام 2030، حدد QNB إطار وسياسة الاستدامة على مستوى المجموعة. وقد تم تطوير ذلك بما يتماشى مع المعايير والإرشادات الوطنية والدولية، مع التركيز بشكل خاص على أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ومعايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير (GRI) وإرشادات بورصة قطر حول تقارير البيئة والمجتمع والحوكمة.

في QNB، نعرّف الاستدامة بأنها تقديم قيمة طويلة الأجل من الناحية المالية والبيئية والاجتماعية والأخلاقية لعملائنا ومساهمينا وموظفينا ومجتمعاتنا. ويتكون إطار الاستدامة الخاص بنا من ثلاث ركائز: التمويل المستدام، والعمليات المستدامة، والالتزامات غير المصرفية. وتساهم هذه الركائز الثلاث في تحقيق هدف QNB المتمثل في ضمان الأداء المالي المستدام من خلال الحد من المخاطر وفتح فرص تجارية جديدة وتعزيز علامتنا التجارية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟