الاستراتيجية الضريبية

المقدمة

تأسس بنك قطر الوطني (ش.م.ع.ق.) في عام 1964، ويقدم البنك حالياً مجموعة متزايدة من الخدمات للعملاء من الشركات والمؤسسات، علاوة على خدمات مصرفية شخصية مختارة لبعض عملاء الخدمات المصرفية الخاصة، على أساس خدمات مصرفية تقليدية وأخرى متوافقة مع الشريعة في المملكة المتحدة من خلال فرع لندن (مؤسسة بريطانية دائمة) الذي بدأ نشاطه في عام 1976. وتنطبق هذه الاستراتيجية على جميع العمليات التي تقوم بها مجموعة QNB في المملكة المتحدة*.

تعتقد مجموعة QNB بقوة بأن الحوكمة الجيدة تكمل وتساعد بشكل كبير على نجاح أعمالها على المدى الطويل. وباعتبارها شركة خاضعة للتنظيم، إضافة لعملها تحت قانون الممارسات المصرفية البريطانية، فإن الحوكمة الجيدة ضرورية لضمان الامتثال للوائح المعمول بها.

إن رؤية QNB بأن يصبح أحد البنوك الرائدة في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا بحلول عام 2020 تقوم على استراتيجية للنمو المستدام. ويلتزم QNB بخلق وتقديم قيمة مستدامة طويلة الأجل لعملائه وموظفيه ومجتمعاته ومساهميه. وتوفر خدماتنا المصرفية المتنوعة وقوة رأس المال وتصنيفاتنا الائتمانية وعلامتنا التجارية وتواجدنا الدولي واسع النطاق أساساً ثابتاً يمكننا من خلاله تحقيق النمو والازدهار. وتلتزم المجموعة بضمان دفع المبلغ اللازم من الضرائب وتحافظ على الامتثال لجميع قوانين الضرائب السارية.

وتوضح هذه الاستراتيجية الضريبية لعملياتنا في المملكة المتحدة نهجنا الضريبي في بريطانيا لجميع أصحاب المصلحة، وهي تفي بالتزامات المجموعة بموجب الفقرة 16 (2) من الجدول 19 من القانون المالي لعام 2016.

المخاطر الضريبية والحوكمة

يتحمل مجلس الإدارة، الذي مقره بالدوحة، كامل المسؤولية عن الأعمال وتشغيلها. ويتم تفويض المسؤوليات اليومية حسب الاقتضاء ويتولى رئيس الشؤون المالية في لندن المسؤولية عن ضمان التزام المجموعة بقانون الضرائب في المملكة المتحدة ورفع التقارير بشكل منتظم لدائرة الرقابة المالية للمجموعة ومدير عام-رئيس الشؤون المالية للمجموعة.


تسعى المجموعة إلى تخفيف المخاطر الضريبية إلى أقصى حد ممكن عملياً. وفي حال وجود حالات عدم يقين بشأن تطبيق القوانين الضريبية، سوف تطلب المجموعة مشورة الطرف الثالث من أجل توضيح الموقف والحد من أي مخاطر ضريبية ذات صلة.

يضمن QNB أن يعمل جميع الموظفين بنزاهة وأن يلتزموا بقيم البنك عند مباشرتهم لشؤون الضرائب.

مخاطر الامتثال

يسعى QNB إلى تقديم جميع الإقرارات الضريبية ودفع جميع الضرائب فوراً وفقاً لجميع القوانين واللوائح المعمول بها، مع مراعاة نص وروح القانون. وبناءً على ذلك تقوم دائرة الرقابة المالية بالمجموعة بمراقبة تقديم الإقرارات الضريبية من قبل البنك والحصول على التأكيدات بتقديمها لضمان امتثال وحدات وأقسام المجموعة بمتطلبات تقديم الإقرارات.

يعمل QNB مع مستشارين مختصين مستقلين للمساعدة في متطلبات الامتثال الضريبي في المملكة المتحدة.

المخاطر القانونية

يحافظ QNB على مواكبة الالتزامات الضريبية الحالية والمستقبلية من خلال المراجعة المنتظمة للمراسلات مع المستشارين الخارجيين وهيئة الضرائب البريطانية.

مخاطر المعاملات

تتم إدارة المخاطر الضريبية قبل تنفيذ أي معاملات قد تنطوي على مخاطر ضريبية. تعمل المجموعة مع مستشارين مختصين لضمان إدارة جميع المخاطر الضريبية بشكل مناسب قبل تنفيذ أي معاملة. تلتزم المجموعة بالاتصال بهيئة الضرائب البريطانية للحصول على رأي قبل أي معاملة في الحالات التي يكون فيها شك حول امتثال المعاملات لقانون الممارسة المصرفية في المملكة المتحدة أو قانون الضرائب المعمول به.

التخطيط الضريبي

يعتمد نهج المجموعة في التخطيط الضريبي على معاملاتها التجارية ولا يشارك QNB في أي من استراتيجيات التخطيط الضريبي المزيفة أو المصطنعة.

لا تقوم المجموعة بإجراء معاملات مدفوعة فقط باعتبارات ضريبية.

تحمّل المخاطر

يحافظ QNB على شهية منخفضة من حيث المخاطر الضريبية، ويولي عناية كبيرة للقوانين الضريبية في البلدان التي يعمل بها عند اتخاذ القرارات التجارية من أجل تعظيم القيمة المستدامة لمساهميه.

في المملكة المتحدة، تتحمل المجموعة ضريبة الشركات البريطانية وضريبة القيمة المضافة وضرائب أصحاب العمل، وتلتزم بجميع القواعد واللوائح الضريبية في المملكة المتحدة لحماية سمعتنا كدافع ضرائب مسؤول. وتطالب المجموعة بالإعفاءات الضريبية المتاحة بشكل صحيح لـ QNB في سياق أنشطته التجارية الاعتيادية في المملكة المتحدة.

يتم اعتماد وثيقة بيان المخاطر من قبل مجلس إدارة البنك ولجنة إدارة المخاطر للمجموعة، ثم يجري تمريرها إلى كل فرع وقسم ودائرة حسب ما هو ملائم من خلال التقارير المنتظمة للتدابير القائمة على المخاطر، والمراجعة الدورية لوحدات الأعمال واستراتيجيات أعمال الفروع والمراجعات ذات الصلة لمعايير قبول مخاطر الائتمان، وتفعيلها من خلال مقاييس الأداء المعدلة حسب المخاطر، وتسعير المعاملات، والتدريب والتوجيه ذي الصلة.

لا يقدم QNB المشورة للعملاء بشأن المسائل الضريبية، وعلاوة على ذلك فإننا ننصح أو نطلب من العميل عند الاقتضاء بأن يحصل على مشورة ضريبية مهنية مستقلة. وبالإضافة لذلك، فإن المجموعة لا تنصح عملاءها ولا أي أطراف أخرى بالتهرب الضريبي أو باللجوء إلى ترتيبات التخطيطات الضريبية المبنية على المغامرة. كما تتابع المجموعة باستمرار أي تغييرات على قانون الضرائب وتلتزم باتخاذ الخطوات اللازمة لضمان التقيد بأي من هذه التغييرات.

التفاعل مع هيئة الضرائب البريطانية

يتواصل QNB مع هيئة الضرائب البريطانية في حوار صريح وبناء أساسه الكشف عن جميع الحقائق والظروف ذات الصلة.

تحافظ المجموعة على إجراء حوار منتظم مع هيئة الضرائب البريطانية وتقدم أي معلومات مطلوبة، لضمان الكشف عن أي أمور قد تكون موضع نزاع وحلها في أسرع وقت ممكن.

*المؤسسات المشمولة: بنك قطر الوطني (ش.م.ع.ق) – فرع لندن، وQNB كابيتال (ذ.م.م) – فرع لندن، وآنسباكر وشركاه البريطانية المحدودة، ومجموعة آنسباكر البريطانية المحدودة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟